طيران الإمارات تستضيف ندوة أياتا العالمية لتسهيل سفر أصحاب الهمم

Wednesday, October 30th, 2019

 تستضيف طيران الإمارات في دبي يومي 5 و6 نوفمبر (تشرين الثاني) 2019، اول ندوة عالمية لتسهيل سفر أصحاب الهمم جواً، وذلك بمشاركة ممثلين عن صناعة الطيران وهيئات تنظيمية وجمعيات حقوقية.

وسوف تفتح ندوة أياتا العالمية الأولى حواراً بين مختلف الأطراف المعنية لإيجاد نظام سفر أسهل لهذه الفئات. كما تعيد التأكيد على القرار الخاص بالركاب أصحاب الهمم، الذي تم اتخاذه خلال الاجتماع العام السنوي للاتحاد الدولي للنقل الجوي الذي استضافته العاصمة الكورية سيول في يونيو (حزيران) 2019، والذي يهدف إلى تحسين تجربة السفر الجوي لنحو مليار شخص من ذوي الاحتياجات الخاصة حول العالم، وذلك من خلال تشجيع الحكومات وشركات الطيران والمطارات وجميع الجهات ذات العلاقة في صناعة الطيران على العمل سوياً لضمان توفير تجربة سفر آمنة وموثوقة وكريمة لأصحاب الهمم.

ونظراً إلى أن مبادرات بهذا الحجم تتطلب تعاوناً بين مختلف الجهات المعنية، فإن هذا الحدث يمثل جانباً مهماً من استراتيجية قطاع الطيران للتعاون مع صنّاع السياسات والمشغلين، والاستفادة من الخبرات والمعارف الواسعة لجماعات حقوقية، وتفهّم الدور الذي يمكن للتكنولوجيا أن تلعبه في تعزيز إمكانية الوصول. وبالإضافة إلى ذلك، فإن أهداف الندوة تتضمن الاستفادة من تجارب المسافرين أصحاب الهمم لتفهم احتياجاتهم وكيف يمكن لصناعة الطيران أن تساعدهم على أفضل وجه.

وتتضمن فعاليات الندوة كلمات رئيسة يلقيها متحدثون مشاركون وحلقات نقاشية وحوارات تتناول قطاعاً واسعاً من موضوعات تسهيل الوصول.

وقال السير تيم كلارك، رئيس طيران الإمارات”نحتاج في صناعة الطيران إلى بذل مزيد من الجهد من خلال دعم نهج متعدد الأوجه لتيسير الوصول، والعمل مع شركائنا في الصناعة لاتخاذ خطوات أكبر في الاستجابة لمتطلبات مختلف فئات أصحاب الهمم ولظروف السفر الخاصة بالمسنين. هذه مجرد بداية الرحلة، في حين يتمثل الهدف النهائي في إزالة الحواجز، ووضع استراتيجية محددة، وتنفيذ إجراءات ملموسة لتعزيز الوصول العالمي. وسوف تتناول أول ندوة لأياتا هذه القضية المهمة في دبي، لأنها تهدف إلى أن تصبح واحدة من أكثر مدن العالم سهولة في وصول أصحاب الهمم، ونحن في طيران الإمارات نفخر بدفع هذا الحوار إلى الأمام”.