تراجع مبيعات أودي وشبه توقف لمصانعها خارج الصين بعد كورونا

Sunday, May 3rd, 2020

شبه توقف لمصانع أودي خارج الصين

تسببت جائحة كورونا بانخفاض مبيعات سيارات أودي بنسبة 21.1% في الربع الأول من العام الحالي،وعلق الإنتاج في جميع أنحاء العالم واختصار مدة العمل في مصانع الشركة بألمانيا، استأنفت مصانع الشركة في الصين الإنتاج.

وتسعى مصانع أودي في أوروبا إلى زيادة الإنتاج تدريجياً وفقاً لخطة بدأ تنفيذها نهاية أبريل الماضي، بعد أن  بلغت إيرادات مجموعة أودي إلى 12.454 مليون يورو فيما بلغت نسبة عائدات المبيعات 0.1%. وصل صافي التدفقات النقدية إلى مليار يورو تقريباً.

التدفقات النقدية لم تأت من بيع السيارات

عززت أودي التدفقات النقدية بفضل المبيعات التي حققتها شركة أودي إلكترونيكس فنتشر (AEV GmbH) التابعة لمجموعة فولكس واجن، وتم تعليق الإنتاج مؤقتاً في جميع أنحاء العالم واختصار مدة العمل في مصانع الشركة بألمانيا. بينما استأنفت مصانع الشركة في الصين، الإنتاج بالطاقة الاستيعابية المعتادة، فيما تسعى مصانع أودي في أوروبا إلى زيادة الإنتاج تدريجياً وفقاً لخطة ثابتة بدأ العمل بها منذ نهاية شهر أبريل.

انخفاض مبيعات أودي لكن بأقل من المعدل العالمي

تراجعت أسواق السيارات على المستوى العالمي، بما في ذلك حجم المبيعات وطلب العملاء واستقرار سلاسل التوريد.

أدت هذه الأزمة إلى انخفاض مبيعات علامة أودي بواقع 21.1% في الأشهر الثلاثة الأولى حيث باعت الشركة 352.993 سيارة ، بينما سجلت الفترة نفسها من العام الماضي  447.247 سيارة، ورغم هذا التراجع الا أنه أفضل من  معدلات المبيعات العالمية التي سجلت تراجعاً وصل الى 23.3%. اضافة الى المؤشرات الايجابية من السوق الصيني بنهاية الربع الأول حيث استأنف جميع الوكلاء أعمالهم بمعدلات قبل الأزمة.

كما توظف الشركة  البيع عبر الانترنت لبيع السيارات الجديدة بالتعاون مع شركائها، وإطلاق صالات العرض الافتراضية وتقديم الإرشادات والتعليمات عبر روابط البث المباشر.

ايرادات

*سجلت مجموعة أودي إيرادات بلغت 12.454 مليون يورو (مقابل 13.812 مليون يورو في نفس الفترة من عام 2019) نتيجة توفر طراز Audi Q ورواج سيارة Audi e-tron.

*حققت ايرادات كبيرة نتيجة بيع قطع الغيار للمصانع المحلية في الصين.

 * حافظت إيرادات علامة لامبورغيني على معدلات الفترة  السابقة من العام الماضي حيث وصلت إلى 483 مليون يورو (491 مليون يورو في عام 2019).

أرباح تشغيلية

 وصلت الأرباح التشغيلية إلى 15 مليون يورو بتراجع عما حققته في العام الماضي(1.100 مليون يورو)

*وصلت الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب إلى 545 مليون يورو (مقابل 1.196 مليون يورو في عام 2019) بفضل مبيعات شركة أودي إلكترونيكس فنتشر (AEV GmbH) التابعة لمجموعة فولكس واجن. وتم الاعتماد على الشركة الفرعية التي كانت تتبع لأودي في تأسيس مؤسسة Car.Software والتي ستعتمد مجموعة فولكس واجن عليها في أنشطة تطوير البرمجيات لجميع علاماتها التجارية.

*ساهمت هذه الصفقة بتدفقات نقدية وصلت إلى 650 مليون يورو، ما انعكس بشكل إيجابي على وضع السيولة.

 *وصل صافي التدفقات النقدية إلى 952 مليون يورو في الربع الأول (مقابل 1.207 مليون يورو في عام 2019)

 *بلغ صافي السيولة 18.792 مليون يورو في 31 مارس 2020 (مقابل 21.754 مليون يورو في 31 ديسمبر 2019).