شركة كوني تطلق مصاعد رقمية جديدة بتقنيات قابلة للتعديل مع حلول التعقيم ضد البكتريا والفيروسات

Monday, June 28th, 2021

مصاعد كوني الجديدة

أطلقت شركة المصاعد والسلالم المتحركة “كوني”،مصاعد رقمية KONE DX Class))، تضم واجهات تطوير التطبيقات (API) المفتوحة، التي تسهل إدارة وتكامل مختلف التطبيقات والخدمات مع الأنظمة الجديدة والسابقة، كما تتميز بتصميمها الأنيق مع حلول التعقيم ضد البكتريا.

 وستتوفر هذه المصاعد في مختلف أسواق المنطقة، بدايةً من الإمارات والسعودية وقطر ومصر،ويرمز اسم المصاعد الجديدة (DX) إلى عبارة “تجربة رقمية” (Digital Experience)، وعند الصعود في المصعد الجديد، فإن أول ما يلفت النظر غالباً هو مظهره الأنيق، مع الكثير من التفاصيل غير الظاهرة على مستوى المواد والتشطيبات الذكية المستخدمة، لتحسين النظافة والتعقيم وضمان المزيد من الطمأنينة في مصاعد (KONE DX Class).

تفعيل المصاعد عن بعد

 وتتميز هذه السلسلة، بامكانية تفعيل الخدمات الرقمية الخاصة بهذه المصاعد عن بعد وفق حاجة العملاء، بدون الحاجة لزيارة الموقع وتثبيت أي معدات أو برمجيات. كما يستطيع العملاء الاستفادة من أدوات التخطيط الخاصة بمصاعد “كوني دي إكس كلاس”، بما فيها المصمم الافتراضي وأدوات تنظيم الطاقة، إلى جانب خدمات (People Flow) والخدمات الاستشارية.

كما تمكّن مصاعد (KONE DX Class) الجديدة، العملاء من تعديل وتثبيت برمجيات وخدمات إضافية لمصاعدهم على مدار دورة حياة البناء. ومن خلال اعتمادها على واجهات برمجة التطبيقات (API) المفتوحة، تسهّل “كوني” إدارة وتكامل مختلف الأجهزة والتطبيقات والخدمات مع الأنظمة الجديدة والسابقة. وبالنسبة لركّاب هذه المصاعد، ستتوفر مجموعة تجارب جديدة متعددة الحواس داخل المصعد، تجمع بين المعدّات المادية والخدمات الرقمية.

أسطح مضادة للخدش والبكتريا

وتوفر مصاعد (KONE DX Class)،عدداً من الخيارات والابتكارات الجديدة في تصميمها، بما في ذلك الأسطح المضادة للبقع والخدش والبكتيريا، واستخدام المواد المستدامة لتلبية معايير المباني الصديقة للبيئة. نستجيب من خلال هذه المصاعد للتطور المستمر في المدن، وسنواصل تقديم تجارب جديدة للمستخدمين كي نساعدهم على الحفاظ على سلامتهم وصحتهم في منطقة تتطور فيها الحياة والتكنولوجيا بسرعة كبيرة”.

امكانية الربط مع مصاعد أخرى

ويمكن توفير الترقيات الجديدة تقديم تجربة جديدة تماماً في مختلف المباني والمصاعد، وليس فقط مصاعد “كوني”، وتتيح مصاعد (KONE DX Class) الذكية للمباني الحالية أن تصبح ذكية بمساعدة الميزات التي توفّرها لضمان حصول المستخدمين على تجربة عصرية، ما يعني التحديث من أجل تجربة أفضل وقيمة أكبر للعملاء، بدلاً من التحديث بسبب التقادم فقط.

بيئة صحية

وبفضل الميزات التي تحتويها، حصلت سلسة (KONE DX Class) على أربع جوائز (Red Dot Design) المرموقة للتصميم عام 2020، جاءت تكريماً لما في تصميمها من تميّز وابتكار وعناصر ذكية. ومن بين هذه الميزات واجهات تطوير التطبيقات (API) المفتوحة، كما تحافظ هذه المصاعد على طمأنينة المستخدمين في الوقت نفسه، من خلال الطلاء المضاد للميكروبات، والذي يضمن الحفاظ على النظافة والتعقيم عبر تثبيط البكتيريا والعفونة والفطريات والفيروسات.

استدامة

كما يدعم تصميم (KONE DX Class) استدامة المباني وكفاءتها في استهلاك الطاقة، حيث تجمع بين المواد التي تلبي معايير الأبنية الصديقة للبيئة المعترف بها دولياً، بما فيها معياري (BREEAM) و (LEED)، الأمر الذي يتلاءم مع تزايد الوعي البيئي في المنطقة.

حوادث أقل

أطلقت “كوني” خدمة الاتصال على مدار الساعة (KONE 24/7 Connected Services) للمصاعد والسلالم المتحركة سنة 2017، والتي تجمع بين تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء، من أجل رصد المشاكل وحلها قبل حدوثها، الأمر الذي أدى إلى انخفاض اتصالات الصيانة بنسبة 28% خلال عامين فقط. ويمكن حالياً تشخيص 60% من المشاكل وصيانتها قبل حدوثها.