“زين غلوبال كونيكت” تربط بين جدة ومرسيليا بنظام الكابلات البحري J2M

Monday, April 4th, 2022

زين تربط بين جدة ومرسيليا بنظام الكابلات البحري

 أعلنت مجموعة زين، أن شركتها التابعة “زين غلوبال كونيكت” (ZGC) ، أنها بدأت العمل على ربط منطقة الشرق الأوسط مع قارة أوروبا، من خلال نظام الكابلات البحري J2M (جدة، السعودية إلى مرسيليا، فرنسا).

استثمار في الكابلات البحرية

ويعتبر هذا الاستثمار أول ملكية لـ”زين غلوبال كونيكت” في مجال الكابلات البحرية، كجزء في إطار منظومة كابلات باكستان وشرق إفريقيا (PEACE)، وهي المنظومة التي ستوفر لمجموعة زين الاستقلال التشغيلي الكامل، كما سيمنحها عاملاً حاسماً لتعزيز مبادرات التحول الرقمي في المنطقة، خصوصاً في مجالات أعمال الخدمات السحابية، وخدمات إنترنت الأشياء.

ومن خلال الاستثمار في كابل J2M البحري ، والذي سيكون جاهزاً للخدمة في أوائل العام 2023 ،عبر شركة زين السعودية بصفتها طرف إنزال الكابل ،ستحقق زين درجة عالية من التعددية  في ما يتعلق ببنيتها التحتية عبر الحدود، مع إتاحة نقطة إنزال جديدة تماماً أمام الشركات الناقلة والشركات العالمية في السعودية لتلبية متطلبات الاتصال الخاصة بها في المملكة وخارجها.

خطط شركة “زين غلوبال كونيكت”

وأسست المجموعة شركة “زين غلوبال كونيكت” للتوسع في أعمال البيع بالجملة، وتسريع تنفيذ خططها الاستراتيجية في هذا المجال في أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا، حيث تسعى “زين غلوبال كونيكت” بشكل استباقي إلى خلق قدرات وظيفية حديثة تدعم بشكل كبير الاحتياجات المتزايدة للأسواق التي تعمل فيها زين، واحتياجات الشركات الناقلة العالمية الأخرى سعياً إلى تحقيق اتصال دولي عال الجودة.

منظومة كابلات PEACE

تعتبر منظومة كابلات PEACE شبكة مملوكة للقطاع الخاص، إذ يبلغ طولها 15,000 كيلومتر وتوفر لعملائها من الشركات الناقلة خدمات مفتوحة ومرنة ومحايدة، والمنظومة مصممة ومزودة بأحدث تقنيات إرسال 200G وتقنياتWSS ROADM BU، وهي التقنيات التي توفر القدرة على نقل أكثر من 16 تيرابايت في الثانية لكل زوج من الألياف البصرية لخدمة وتلبية احتياجات السعة الإقليمية المتزايدة.

وتقلل منظومة كابلات PEACE بشكل كبير من زمن استجابه الشبكة، وذلك من خلال اعتماد أقصر طريق اتصال مباشر وتوفير سعة فعالة من حيث التكلفة في منطقة تنمو اقتصادياً، إلى جانب تعزيز تنوع المسارات بين قارات آسيا وإفريقيا وأوروبا.