ارتفاع الثروات المالية في الامارات الى 1 تريليون دولار عام 2026

Wednesday, July 27th, 2022

• الثروات المالية في الامارات تبلغ 1 تريليون دولار عام 2026

 سيشهد معدل النمو السنوي المركب للثروة المالية في الإمارات، نمواً سنوياً بمعدل 6,7%، مرتفعاً من 0,7 تريليون دولار إلى 1 تريليون دولار، بين عامي 2021 و 2026.

الأسهم وصناديق الاستثمار

وأظهر تقرير صادر عن  مجموعة بوسطن كونسلتينج جروب، أن الأسهم وصناديق الاستثمار في الإمارات العربية المتحدة تشكل أكبر فئة من فئات الأصول بنسبة 64% من إجمالي الثروات الشخصية عام 2021، ومن المتوقع بحلول عام 2026 أن تنمو بشكل أسرع، مع معدل نمو سنوي مركب قدره 8,8%.

العملات والودائع

 في حين تمثل العملات والودائع ثاني أكبر فئة بنسبة 29% من إجمالي الثروات الشخصية عام 2021، بينما تشكل السندات 3% فقط من إجمالي الأصول. ومن المتوقع أن يصبح التأمين على الحياة والمنح التقاعدية رابع أكبر فئة من فئات الثروات الشخصية خلال السنوات الخمس المقبلة في الدولة.

%6.4 نمو الثروات المالية في الامارات

وقال مصطفى بوسكا، مدير مفوّض وشريك في بوسطن كونسلتينج جروب الشرق الأوسط: ” تشهد الثروات المالية في الشرق الأوسط وأفريقيا نمواً مستمراً عاماً تلو الآخر، مع تفوق الإمارات على وجه الخصوص، رغم الظروف الاستثنائية التي تشهدها السوق العالمية. في الواقع، مثلت الثروات المالية في الإمارات 10,2% من إجمالي الثروات المالية بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا عام 2021، بفضل النمو السنوي المتسارع الذي تشهده بنسبة 6,4% منذ عام 2016 لتصل إلى 0,7 تريليون دولار”.

وبحسب التقرير فقد شكل أصحاب الثروات الكبيرة الذين تزيد ثروتهم عن 100 مليون دولار، ما يقارب 41% من إجمالي الثروات في دولة الإمارات عام 2021. ومن المتوقع أن ترتفع هذه النسبة إلى 43% بحلول عام 2026، في حين امتلك الأفراد الذين تزيد ثروتهم عن 1 مليون دولار أمريكي 28% من إجمالي الثروات في الإمارات عام 2021، ومن المتوقع استمرار هذا النمو وصولاً حتى العام 2026.

صفر انبعاثات

يميل الناس إلى الاعتقاد بأن الهدف صافي صفر انبعاثات يجسد مساراً طويلاً يجب تحقيقه بحلول عام 2050، إلا أن التقرير يشير إلى ضرورة توجه مديري الثروات لتضمين الاستثمار المستدام عبر دورة حياة العميل بأكملها بشكل فوري.

العملات الرقمية خيار المستثمرين

تبدو الفرصة واضحة لمديري الثروات في هذا الإطار: حيث صرح 80% من العملاء الذين شملهم الاستبيان عن رغبتهم في زيادة حيازاتهم من العملات الرقمية، في حال توفير الاستشارات والتعليمات ذات الصلة من قبل مديري الثروات. كما صرح ثلثا العملاء الذين استثمروا في العملات الرقمية بالتعاون مع أطراف ثالثة، عن تبنيهم لهذا التوجه نظراً لعدم توفير مثل هذه الخدمات من قبل مديري ثرواتهم. ما يتوجب بالتالي على المديرين التفكير في مدى تناسب مجال العملات الرقمية مع أعمالهم، واتخاذ القرار للاستثمار في هذا المجال وفقاً لاستراتيجية مناسبة وجدول زمني متوافق مع اهتماماتهم.