بتروناس ناس لزيوت التشحيم تطلق وحدة أعمال لمركبات الطاقة الجديدة

Wednesday, November 1st, 2023

بتروناس تطلق وحدة أعمال للسيارات الكهربائية

 أطلقت شركة بتروناس العالمية لزيوت و التشحيم، وحدة أعمال خاصة بمركبات الطاقة الجديدة، لدعم جهود البحث والتطوير والتسويق، المرتبطة بحلول مواد التشحيم المصممة خصيصاً لسوق السيارات الكهربائية. 

وحدة أعمال لمركبات الطاقة الجديدة

وسيتولى جيمس مارك، مدير التسويق لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا سابقاً لدى بتروناس، إدارة وحدة الأعمال الجديدة، التي تم إنشاؤها استجابةً للطلب المتزايد على السيارات الكهربائية في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا.

بتروناس لزيوت التشحيم

وتنشط بتروناس العالمية لزيوت التشحيم، في مجال تصنيع زيوت التشحيم، وذراع التسويق التابعة إلى بتروناس، شركة النفط الوطنية في ماليزيا.

 وتتولى شركة بتروناس العالمية لزيوت التشحيم، التي تأسست عام 2008، تصنيع مجموعة متكاملة من منتجات زيوت السيارات والزيوت الصناعية وتسويقها في أكثر من 100 سوقاً عالمية.

تحديات أمام زيوت التشحيم

ويتوقع أن يتسبب زيادة الطلب على السيارات الكهربائية، بظهور تحديات جديدة أمام قطاع السيارات وزيوت التشحيم.

وتساهم وحدة الأعمال الخاصة بمركبات الطاقة الجديدة في تعزيز قدرات القطاع التقنية والهندسية في المرحلة القادمة، والتي سوف ترتكز على الدور الكبير لمجموعة منتجات بتروناس أيونا ، المخصصة للسيارات الكهربائية، كما تلتزم بتروناس بمساعدة العملاء على امتلاك السيارات الكهربائية والتحول في استخدام الطاقة من محركات الاحتراق الداخلي إلى السيارات الكهربائية.

أرقام حول السيارات الكهربائية

*كشفت التقارير الصادرة عام 2022 أن السيارات الكهربائية تشكّل سيارة واحدة من كل سبع سيارات ركاب، يتم بيعها على مستوى العالم، بزيادة على المبيعات وصلت نسبتها لـ 60% مقارنة بعام 2021.

 *يتوقع أن ترتفع هذه النسبة مع دخول التشريعات والقوانين الأوروبية للحد من الانبعاثات حيز التنفيذ، فضلاً عن توجه المستهلكين لاعتماد وسائل نقل تراعي مبادئ الاستدامة بشكل أكبر.

*يمتلك 95% من سكان منطقة الشرق الأوسط، وخاصة الإمارات، اطلاعاً على مفهوم السيارات الكهربائية، حيث أظهر 7 من كل 10 مستهلكين رغبتهم بمعرفة مزايا امتلاك هذه السيارات من حيث التكلفة، وفقا لدراسةً أجرتها شركة جنرال موتورز.

*استمر الطلب على المركبات الكهربائية بالازدياد في السوق الإماراتية، ومن المتوقع أن يرتفع بمعدل سنوي مركب بنسبة 30% بين عامي 2022 و2028.