ارتفاع الطلب على السفر الجوي يتجاوز 10% خلال مايو 2024 مقارنة مع مايو 2023

Thursday, July 4th, 2024

مبنى المسافرين الجديد في مطار أبوظبي

سجل إجمالي الطلب على السفر مقاساً بإيرادات الركاب لكل كيلومترارتفاعاً بنسبة 10.7% مقارنةً بالفترة نفسها من العام الماضي؛ بينما ارتفعت السعة الإجمالية (التي تُقاس بالمقاعد المتاحة لكل كيلومتر مربع) بنسبة 8.5% على أساس سنوي.

السفر خلال مايو

وأظهرت أحدث بيانات الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) قطاع السفر الجوي في الأسواق العالمية لشهر مايو 2024، أهم النقاط التالية:

  • استقر عامل الحمولة في شهر مايو عند 4% (بزيادة بواقع 1.7 نقطة مئوية مقارنةً بالفترة نفسها من العام الماضي)، مسجلاً مستوى قياسياً جديداً لهذه الفترة من العام.
  • ارتفع الطلب العالمي على السفر بواقع 6% مقارنةً بشهر مايو لعام 2023؛ بينما ازدادت السعة بنسبة 14.1% على أساس سنوي، مع تحسّن عامل الحمولة وصولاً إلى 82.8% (في زيادة بواقع 0.3 نقطة مئوية مقارنةً بشهر مايو 2023).
  • ارتفع الطلب المحلي على السفر بنسبة 7% مقارنةً بشهر مايو 2023، وازدادت السعة بنسبة 0.1% على أساس سنوي، مع استقرار عامل الحمولة عند 84.5% (في زيادة بواقع 3.8 نقطة مئوية مقارنةً بشهر مايو 2023).

طلب قوي على السفر

وقال ويلي والش، المدير العام للاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا): “يستمر الطلب القوي على السفر الجوي مع تسجيل شركات الطيران نمواً بنسبة 10.7% على أساس سنوي في أنشطة السفر خلال شهر مايو. كما كشفت شركات الطيران بأنّ نسبة إشغال المقاعد لديها وصلت إلى 83.4%، وهي نسبة قياسية جديدة لهذا الشهر. ولا نلمس وجود أي مؤشرات على انحسار هذا الاتجاه التصاعدي، لا سيما وأنّ مبيعات تذاكر السفر في بداية موسم الذروة حققت ارتفاعاً بواقع 6% خلال شهر مايو.

موسم السفر الصيفي

 وأضاف والش:”تبذل شركات الطيران كل ما في وسعها لضمان تقديم رحلات سلسة لجميع المسافرين مع بدء ذورة موسم السفر الصيفي في النصف الشمالي من العالم؛ غير أن توقعاتنا فيما يتعلق بمزودي خدمات الملاحة الجوية باتت موضع تساؤل بالفعل، إذ يتضح أن مزودي خدمات الملاحة الجوية في أوروبا يواجهون العديد من التحديات المستعصية، خصوصاً مع تسجيل 5.2 مليون دقيقة من التأخير في عمليات مراقبة الحركة الجوية في أوروبا حتى قبل بدء موسم الذروة. ويبدو بأنّ هذه التحديات تمتد إلى الولايات المتحدة أيضاً، لا سيما مع تسجيل 32 ألف حالة تأخير في رحلات الطيران خلال عطلة نهاية أسبوع يوم الذكرى في شهر مايو”.

شركات طيران المنطقة 

فيما سجلت شركات الطيران في الشرق الأوسط ارتفاعاً بنسبة 9.7% على أساس سنوي في الطلب على السفر. وارتفعت السعة بنسبة 9.0% على أساس سنوي، كما ازداد عامل الحمولة بواقع 0.5 نقطة مئوية إلى 80.7% مقارنةً بشهر مايو 2023. وسجّلت الرحلات الآسيوية المتجهة نحو الشرق الأوسط أداء قوياً متفرداً، مسجلة زيادة بواقع 32% عن مستوياتها في عام 2019. كما سجّلت الرحلات الواصلة بين أوروبا والشرق الأوسط نمواً ملحوظاً تمثل في زيادة إيرادات الركاب لكل كيلومتر خلال شهري أبريل ومايو لعامين متتاليين، في اتجاه يعكس النمط السائد سابقاً من حيث تراجع النشاط خلال هذين الشهرين. وسيتضح خلال الأشهر المقبلة مدى ارتباط هذه الاتجاهات بالحرب الدائرة بين روسيا وأوكرانيا.